أخطاء مسند الإمام الربيع بن حبيب ابن عمر الأزدي البصري9

اذهب الى الأسفل

أخطاء مسند الإمام الربيع بن حبيب ابن عمر الأزدي البصري9 Empty أخطاء مسند الإمام الربيع بن حبيب ابن عمر الأزدي البصري9

مُساهمة  Admin في الجمعة ديسمبر 28, 2012 10:18 am


333- أبوعبيدة عن جابر بن زيد عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : سن رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر على الحر والعبد والأنثى والصغير والكبير صاعا من تمر أو صاعا من زبيب أو بر أو شعير أو من أقط(2) .
الخطأ وجوب الزكاة على العبد والصغير ومن المعلوم أن العبد لا يملك شىء والصغير لا يملك شىء حتى يعقل كما أن الصوم غير واجب عليه لأن الصوم هو على البالغ العاقل

339- أبو عبيدة عن جابر بن زيد عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( ليس على الرجل في عبده ولا في فرسه صدقة)) .
والخطأ هو أن الخيل والعبيد ليس فيهم زكاة ويخالف هذا أن كل مال بلغ النصاب الذى حدده الله له فى الوحى تجب فيه الزكاة لقوله تعالى بسورة الحاقة "والذين فى أموالهم حق معلوم "فكلمة أموالهم تعنى كل أصناف المال ليس بها أى استثناء


343- وعنه عليه السلام قال: ((من كثر ماله ولم يزكه جاءه يوم القيامة في صورة شجاع أقرع له زبيبتان موكل بعذابه حتى يقضي الله بين الخلائق)) . قال الربيع : يعني ثعبان أقرع فيكون(3) في فمه من كلا الجانبين رغوة السم بمنزلة الزبيبتين في التماحهما ولم يرد بهما العينين.

والخطأ هو وجود شجاع أقرع يعذب ويخالف هذا أن وسيلة تعذيب الكانز وهو المانع هو الكى بالذهب والفضة وفى هذا قال تعالى بسورة التوبة "والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها فى سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم يوم يحمى عليها فى نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم هذا ما كنزتم لأنفسكم فذوقوا ما كنتم تكنزون

350- أبو عبيدة قال : بلغني عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( من أنفق زوجين(2) نودي في الجنة يا عبد الله هذا خير(3) فمن كان من أهل الصلاة دعي من باب الصلاة ، ومن كان من أهل الصدقة دعي من باب الصدقة ومن كان من أهل الصوم دعي من باب الريان)) . قالأبو بكر : ما(4) على من يدعى من هذه الأبواب كلها من ضرورة فهل يدعى أحد من هذه الأبواب كلها يا رسول الله ؟ قال: ((نعم وارجوا أن تكون منهم)) . قال الربيع : زوجين يعني مثل خفين أو نعلين وما كان من زوجين مثلهما والله أعلم.
والخطأ هنا هو وجود باب فى الجنة للمصلين وباب المتصدقين وباب الريان مخصص لدخول الصائمين وتتعارض هذه الخرافة مع أن المسلمين يدخلون الجنة من أى باب مصداق لقوله بسورة ص"جنات عدن لهم مفتحة الأبواب "ولو فرض أن هناك باب للصائمين خاصة فكل المسلمين سيدخلون منه لأن الله وصفهم بالصوم وبذا يكون هناك تناقض لأن الله قال أنهم يدخلون من كل أبواب الجنة ثم إذا كان هناك باب لكل نوع من العمل الصالح فمعنى هذا هو أن المسلم سيدخل الجنة من باب ثم سيخرج منها ليدخل من باب أخر وهكذا حتى تنتهى أبواب الأعمال وقطعا هذا يخالف مع أن من يدخل الجنة لا يخرج منها أبدا .

355- أبو عبيدة عن جابر بن زيد عن أنس بن مالك قال : قال أبو طلحة لأم سليم : قد سمعت صوت رسول الله صلى الله عليه وسلم ضعيفا أعرف فيه الجوع هل عندك من شئ ؟ قالت : نعم فأخرجت أقراصا من شعير ثم أخذت خمارا لها فلفت الخبز ببعضه ودسته تحت يدي وردتني ببعضه ثم أرسلتني إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال أنس : فذهبت فوجدت رسول الله صلى الله عليه وسلم جالسا في المسجد ومعه الناس فوقفت فقال: ((أرسلك أبو طلحة)) فقلت : نعم ، فقال: (( أبطعام)) فقلت: نعم ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمن معه: ((قوموا)) قال أنس : فانطلقنا(2) حتى جئنا أبا طلحة فأخبرته ، قال أبو طلحة: يا أم سليم لقد جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناس وليس عندنا من الطعام ما نطعمهم ، قال أنس : فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((يا أم سليم ما عندك)) قال : فأتيت(3) بذلك الخبز فأمر به رسول الله صلىالله عليه وسلم ففتت فعصرت عليه أم سليم عكة لها فأدمته ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم على الطعام ما قال ثم قال: (( ائذن لعشرة)) فدخلوا فأكلوا حتى شبعوا ثم خرجوا ، ثم قال: ((ائذن لعشرة)) فدخلوا فأكلوا حتى شبعوا كذلك حتى أكل القوم أجمعون وكانوا سبعين رجلا.
والخطأ هو حدوث معجزة إطعام الأعداد الكبيرة وريهم من الطعام والشراب وهو ما يخالف أن الله منع الايات المعجزات فى عهد النبى (ص)فقال بسورة الإسراء "وما منعنا أن نرسل بالآيات إلا أن كذب بها الأولون


Admin
Admin

المساهمات : 2373
تاريخ التسجيل : 28/11/2009

http://ansaralsnh.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى