تناقضات صحيح البخارى19

اذهب الى الأسفل

تناقضات صحيح البخارى19 Empty تناقضات صحيح البخارى19

مُساهمة  Admin في الجمعة فبراير 26, 2010 3:38 pm

341
:
1133- عن عائشة قالت ما ألفاه السحر عندى إلا نائما
1141- 1972- 1973- 3561-سمع أنسا يقول كان رسول الله يفطر 00وكان لا تشاء أن تراه من الليل مصليا إلا رأيته ولا نائما إلا رأيته
1146- عن الأسود قال سألت عائشة كيف صلاة النبى بالليل قالت كان ينام أوله ويقوم أخره فيصلى
والتناقض بين نومه السحر فى 1133 ونومه فى أى جزء من الليل فى 1141 وبين صحوه السحر وهو أخر الليل فى 1146
342:
1253-1245 –1255- 1256- 1275- 1260- 1261- 1262 -عن أم عطية الأنصارية قالت دخل علينا رسول الله حين توفيت ابنته فقال اغسلنها 00
1284- حدثنى أسامة بن زيد قال أرسلت ابنة النبى إليه 00
1258-1263-66555-7377- 7448-عن أم عطية قالت توفيت إحدى بنات النبى فخرج00
1285-1342-عن أنس بن مالك قال شهدنا بنتا لرسول الله 00
التناقض هو وجود بنت واحدة للنبى ففى 1253 وأمثاله "توفيت ابنته ""أرسلت ابنة النبى "ووجود عدة بنات له فى 1258 "إحدى بنات النبى "و"بنتا لرسول الله
343:
1809- قال ابن عباس قد أحصر رسول الله فحلق رأسه وجامع نسائه ونحر هديه حتى اعتمر عاما قابلا
1810- كان ابن عمر يقول أليس حسبكم سنة رسول الله إن حبس أحدكم عن الحج طاف بالبيت وبالصفا والمروة ثم حل من كل شىء حتى يحج عاما قابلا
1812- عبد الله بن عمر 00خرجنا مع النبى معتمرين فحال كفار قريش دون البيت فنحر رسول الله بدنه وحلق رأسه
1811- عن المسور أن رسول الله نحر قبل أن يحلق
والتناقض الأول هو فى ترتيب الأفعال فمرة حلق ثم نحر فى 1809 ومرة نحر ثم حلق فى 1811 والتناقض الثانى هو فى أفعال النبى (ص)فمرة حلق وجامع ونحر فى 1809 ومرة طاف بالبيت والصفا والمروة فى 1810ومرة نحر وحلق فى 1811و1812
344:
1867- 7036- عن أنس عن النبى قال المدينة حرم من كذا إلى كذا
1869- 1873- عن أبى هريرة أن النبى قال حرم ما بين لابتى المدينة على لسانى /ما بين لابتيها حرام
1870- عن على قال 00عن النبى المدينة حرم ما بين عائر إلى كذا
والتناقض بين المحرم فى المدينة فمرة دون تحديد أسماء كذا لكذا فى 1867 ومرة من جبل عائر لكذا فى 1870ومرة بين اللابتين وهما الحرتان وهى الأرض السوداء كما قيل فى 1869
345:
1907-عن عبد الله بن عمر أن رسول الله قال الشهر 29 ليلة فلا تصوموا حتى تروه فإن غم عليكم فأكملوا العدة 30
1908-1913-5307-سمعت ابن عمر يقول قال النبى الشهر هكذا وهكذا وخنس الإبهام فى الثالثة
1909-سمعت أبا هريرة 000فأكملوا عدة شعبان 30
1910 –5203 00عن أم سلمة أن النبى آلى من نسائه شهرا 00فقال إن الشهر يكون 29 يوما /عن أنس 1911
1912-عن أبى بكرة عن النبى قال شهران لا ينقصان شهرا عيد رمضان وذو الحجة
1913- ابن عمر عن النبى أنه قال إنا أمة أمية لا نكتب ولا نحسب الشهر هكذا وهكذا يعنى مرة 29 ومرة 30
والتناقض هو فى مدة الشهر ففى 1908 العدد 29 فقط وفى الباقى 29 أو0 3
346:
1943- عن عائشة أن حمزة بن عمرو الأسلمى قال للنبى أأصوم فى السفر وكان كثير الصيام فقال إن شئت فصم وإن شئت فأفطر
1945- عن أبى الدرداء قال خرجنا مع النبى فى بعض أسفاره 00وما فينا من صائم إلا ما كان من النبى وابن رواحة
1947- عن أنس بن مالك كنا نسافر مع النبى فلم يعب الصائم ولا المفطر على الصائم
1948-عن ابن عباس خرج رسول الله من المدينة إلى مكة فصام 00يقول قد صام رسول الله وأفطر فمن شاء صام ومن شاء أفطر
1941-1955- 1956-1958-5297- سمع بن أبى أوفى قال كنا مع رسول الله فى سفر 00قال رسول الله 000إذا رأيتم الليل أقبل من هاهنا فقد أفطر الصائم
1946- عن جابر بن عبد الله قال كان رسول الله فى سفر 00فقال ليس من البر الصوم فى السفر والتناقض هو فى إباحة الصيام فى السفر فى كل الأحاديث عدا 1946 الذى حرم الصيام فى السفر
347:
4306-عن مجاشع بن مسعود انطلقت بأبى معبد إلى النبى ليبايعه على الهجرة 00
4307- عن مجاشع أنه جاء بأخيه مجالد
والتناقض هو فى الأخ الذى أتى به مجاشع فمرة أبى معبد ومرة مجالد
348
-(كتاب المغازى باب غزوة الطائف )عن أنس قال لما كان يوم فتح مكة قسم رسول الله غنائم بين قريش فغضبت الأنصار 00
-(كتاب المغازى باب غزوة الطائف )عن أنس بن مالك قال لما كان يوم حنين التقى هوزان 000فأعطى الطلقاء والمهاجرين ولم يعط الأنصار شيئا فقالوا 00
-(كتاب المغازى باب غزوة الطائف )عن أنس بن مالك قال جمع النبى ناسا من الأنصار فقال إن قريشا حديث عهد بجاهلية ومصيبة وإنى أردت أن أجبرهم وأتألفهم 00
والتناقض الأول فى اليوم ففى الأول يوم فتح مكة وفى الثانى يوم حنين والتناقض الثانى فى المعطى فمرة قريش فى الأول والثالث ومرة الطلقاء والمهاجرين ومن المعروف أن المهاجرين منهم من ليس من قريش كأبى ذر الغفارى وأبو هريرة
349:
-(كتاب المغازى باب بعث أبى موسى ومعاذ إلى اليمن )عن أبى بردة قال بعث رسول الله أبا موسى ومعاذ بن جبل إلى اليمن 000فقال له معاذ يا عبد الله بن قيس أيم هذا قال هذا رجل كفر بعد إسلامه قال لا أنزل حتى يقتل قال إنما جىء به لذلك فأنزل قال ما أنزل حتى يقتل فأمر به فقتل
-(كتاب المغازى باب بعث أبى موسى ومعاذ إلى اليمن )عن سعيد بن أبى بردة عن أبيه قال 0000فقال ما هذا فقال أبو موسى يهودى أسلم ثم ارتد فقال معاذ لأضربن عنقه
والتناقض فى قاتل المرتد فمرة أمر أبو موسى بقتله ولم ينزل معاذ حتى قتل فى الأول ومرة ضرب معاذ عنقه
350:
-(كتاب المغازى باب وفد بنى حنيفة )عن ابن عباس قال قدم مسيلمة الكذاب على عهد رسول الله 000وفى يد رسول الله قطعة جريد حتى وقف على مسيلمة 00
-(كتاب المغازى باب قصة الأسود العنسى )أن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة قال بلغنا أن مسيلمة الكذاب قدم المدينة 00فأتاه رسول الله 00وفى يد رسول الله قضيب فوقف عليه فكلمه 00
والتناقض هو فى ما يد النبى (ص)فمرة قطعة جريد فى الأول ومرة قضيب
351:
-(كتاب التفسير باب قد نرى تقلب وجهك فى السماء )عن عطاء سمع ابن عباس يقرأ وعلى الذين يطوقونه فدية طعام مسكين قال ابن عباس ليست بمنسوخة هو الشيخ الكبير والمرأة الكبيرة لا يستطعيان أن يصوما فليطعمان مكان كل يوم مسكينا
-(كتاب التفسير باب قد نرى تقلب وجهك)عن ابن عمر أنه قرأ فدية طعام مساكين قال هى منسوخة
-(كتاب التفسير باب قد نرى تقلب وجهك )عن سلمة قال لما نزلت وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين كان من أراد أن يفطر ويفتدى حتى نزلت الآية التى بعدها فنسختها
والتناقض فى الآية منسوخة فى الثانى والثالث وغير منسوخة فى الأول
352:
-(كتاب التفسير باب أمنة نعاسا /سورة براءة )عن أبى هريرة قال قال رسول الله من آتاه الله مالا فلم يؤد زكاته مثل له ماله شجاعا أقرع له زبيبتان يطوقه يوم القيامة يأخذ بلهزمتيه يعنى لشدقيه يقول أنا مالك أنا أكنزك ثم تلا هذه الآية ولا يحسبن الذين يبخلون 00إلى آخر الآية
-(كتاب الأحكام باب هدايا العمال/باب محاسبة الإمام عماله )أخبرنا أبو حميد الساعدى قال استعمل النبى رجلا من بنى أسد يقال له ابن الأتبية 00 فقام النبى على المنبر 00ما بال العمل 00 والذى نفسى بيده لا يأتى بشىء إلا جاء به يوم القيامة يحمله على رقبته إن كان بعيرا له رغاء أو بقرة لها خوار أو شاة تيعر ثم رفع يديه00
والتناقض فى شكل مجىء مال الإنسان ففى الأول شجاع أقرع أى ثعبان وفى الثانى يأتى بعير وبقرة وشاة وغير ذلك
353:
-(كتاب التفسير باب سورة النساء)أخبرنى عروة بن الزبير أنه سأل عائشة عن قول الله تعالى وإن خفتم أن لا تقسطوا فى اليتامى 000فقالت 00 ويبلغوا لهن أعلى سنتهن فى الصداق 000
-(كتاب النكاح باب الترغيب فى النكاح)عائشضة 000بأدنى من سنة صداقها فنهوا أن ينكحوهن إلا أن يقسطوا لهن فيمكلوا الصداق 000
-(كتاب التفسير باب يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك)عن عبد الله قال كنا نغزو مع النبى وليس معنا نساء فقلنا ألا نختصى فنهانا عن ذلك فرخص لنا بعد ذلك أن نتزوج المرأة بالثوب
-(كتاب فضائل القرآن باب خيركم من تعلم القرآن /باب القراءة عن ظهر قلب )عن سهل بن سعد قال أتت امرأة النبى فقالت إنها قد وهبت نفسها لله ولرسوله فقال مالى فى النساء من حاجة فقال رجل زوجنيها قال أعطها ثوبا قال لا أجد قال أعطها ولو خاتما من حديد 000
والتناقض هو فى قدر الصداق فهناك حد أعلى "أعلى سنتهن فى الصداق "وهناك حد أدنى فى الأول والثانى وفى الثالث الصداق ثوب وفى الرابع ثوب أو خاتم حديد
354:
-(كتاب التفسير سورة براءة )عن ابن عباس أنه قال حين وقع بينه وبين الزبير قلت أبوه الزبير وأمه أسماء وخالته عائشة وجده أبو بكر وجدته صفية
-(كتاب التفسير سورة براءة )00بن عباس 000أما أبوه فحوارى النبى يريد الزبير وأما جده فصاحب الغار يريد أبا بكر وأمه فذات النطاق يريد أسماء وأما خالته فأم المؤمنين عائشة وأما عمته فزوج النبى يريد خديجة وأما عمة النبى فجدته يريد صفية 00
-(كتاب التفسير سورة براءة )00ابن عباس 00وقلت ابن عمة النبى وابن الزبير وابن أبى بكر وابن أخى خديجة وابن أخت عائشة 000
والتناقض فى قرابته للنبى(ص)فمرة عمة النبى (ص) جدته بينما هو ابن عمة النبى (ص)فى الثالث
455:
-(كتاب التفسير سورة براءة )حدثتنى أم رومان وهى أم عائشة قالت بينا أنا وعائشة أخذتها الحمى فقال النبى لعل فى حديث تحدث قالت نعم وقعدت عائشة 000
-(كتاب التفسير سورة النور )00عائشة زوج النبى حين قال لها أهل الإفك 0000فاشتكيت حين قدمت شهرا والناس يفيضون فى قول أصحاب الإفك لا أشعر بشىء من ذلك 000فخرجت معى أم مسطح قبل المناصع وهو متبرزنا 000فانطلقت أنا وأم مسطح وهى ابنة أبى رهم بن عبد مناف وأمها بنت صخر بن عامر 00فعثرت أم مسطح فى مرطها فقالت تعس مسطح فقلت لها بئس ما قلت أتسبين رجلا شهد بدرا قالت أى هنتاه أو لم تسمعى ما قال قلت وما قال فأخبرتنى بقول أهل الإفك فازددت مرضا على مرضى فلما رجعت إلى بيتى ودخل على رسول الله تعنى سلم ثم قال كيف تيكم 00
-(كتاب التفسير باب سورة النور )عن أم رومان أم عائشة أنها قالت لما رميت عائشة خرت مغشيا عليها
-(كتاب التفسيير باب سورة النور )عن عائشة 00خرجت لبعض حاجتى ومعى أم مسطح فعثرت 000ثم عثرت الثانية 00ثم عثرت الثالثة فقالت تعس مسطح فانتهرتها فقالت والله ما أسبه إلا فيك فقلت فى أى شأنى قالت فبقرت لى الحديث فقلت وقد كان هذا قالت نعم والله فرجعت إلى بيتى كأن الذى خرجت له لا أجد منه قليلا ولا كثيرا ووعكت فقلت لرسول الله أرسلنى إلى بيت أبى
والتناقض الأول هو فى سبب الحمى ففى الأول عند سماعها حديث الإفك وفى الثانى ليس سببها هذا لأنها قعدت شهرا مريضة لا تعرف بحديث الإثم وهو قولها "فاشتكيت حين قدمت شهرا والناس يفيضون فى قول أصحاب الأفك لا أشعر بشىء من ذلك "والتناقض الثانى فى مرات العثرة ففى الثانى مرة لأم مسطح وفى الرابع ثلاث مرات والتناقض الثالث أن عائشة غشى عليها فى الثالث بينما فى الرابع والثانى لما سمعت القول لم يغشى عليها وكلمت النبى
356:
-(كتاب التفسير سورة كهيعص )عن خباب قال كنت قينا بمكة فعملت للعاصى بن وائل السهمى سيفا فجئت أتقاضاه فقال لا أعطيك حتى تكفر بمحمد 00
-(كتاب التفسير سورة كهيعص )عن خباب قال كنت قينا فى الجاهلية وكان لى دين على العاصى 00
-(كتاب التفسير سورة كهيعص )عن خباب قال كنت رجلا قينا وكان لى على العاصى بن وائل دين 00
والتناقض فيما كان لخباب عند العاصى ففى الأول ثمن سيف وفى الثانى والثالث دين أى مال
357:
-(كتاب التفسير باب سورة النور )عن سهل بن سعد أن عويمرا أتى عاصم بن عدى 000فأتى عاصم النبى فقال يا رسول الله فكره رسول الله المسائل فسأله عويمر فقال إن رسول الله كره المسائل وعابها قال عويمر لا أنتهى حتى أسأل رسول الله 00ثم قال رسول الله انظروا فإن جاءت به أسحم أدعج العينين عظيم الأليتين خدلج الساقين فلا أحسب عويمرا إلا قد صدق عليها 00
-(كتاب التفسير باب سورة النور )عن ابن عباس أن هلال بن أمية قذف امرأته عند النبى بشريك بن سحماء فقال النبى 00فقال النبى أبصروها فإن جاءت به أكحل العينين سابغ الأليتين خدلج الساقين فهو لشريك بن سحماء 00
والتناقض هو أن صفات الولد فى القصتين واحدة وأسماء الزوج مختلفة ففى الأول عويمر وفى الثانى هلال بن أبى أمية
358:
-(كتاب التفسير سورة الفرقان )أنه سأل سعيد بن جبير هل لمن قتل مؤمنا متعمدا من توبة فقرأت عليه ولا يقتلون النفس التى حرم الله إلا بالحق فقال سعيد قرأتها على ابن عباس كما قرأتها على فقال هذه مكية نسختها آية مدنية التى فى سورة النساء
-(كتاب التفسير سورة الفرقان )عن سعيد بن جبير قال اختلف أهل الكوفة فى قتل المؤمن فرحلت فيه إلى ابن عباس فقال نزلت فى أخر ما نزل ولم ينسخها شىء
والتناقض هو فى نسخ آية "ولا يقتلون النفس "فمرة منسوخة فى الأول ومرة فى الثانى لم ينسخها شىء وهما عن إنسان واحد
359:
-(كتاب التفسير باب سورة الشعراء )عن ابن عباس قال لما نزلت وأنذر عشيرتك الأقربين صعد النبى على الصفا فجعل ينادى يا بنى فهر يا بنى عدى لبطون من قريش حتى اجتمعوا فجعل الرجل إذا لم يستطع أن يخرج أرسل رسولا لينظر ما هو فجاء أبو لهب وقريش فقال أرأيتكم لو أخبرتكم أن خيلا بالوادى تريد أن تغير عليكم أكنتم مصدقى قالوا نعم ما جربنا عليك إلا صدقا قال فإنى نذير لكم بين يدى عذاب شديد فقال أبو لهب تبا لك سائر اليوم ألهذا جمعتنا فنزلت تبت يدا أبى لهب وتب ما أغنى عنه ماله وما كسب
-(كتاب التفسير سورة سبأ)عن ابن عباس قال صعد النبى الصفا ذات يوم فقال يا صباحاه فاجتمعت إليه قريش قالوا مالكم قال أرأيتم لو أخبرتكم أن العدو يصبحكم أو يمسيكم أما كنتم تصدقونى قالوا بلى قال فإنى نذير لكم بين يدى عذاب شديد فقال ابو لهب تبا لك ألهذا جمعتنا فأنزل الله تبت يدا أبى لهب
-(كتاب التفسير باب سورة الشعراء )أن أبا هريرة قال قام رسول الله حين أنزل الله وأنذر عشيرتك الأقربين قال يا معشر قريش أو كلمة نحوها اشتروا أنفسكم لا أغنى عنكم من الله شيئا يا بنى عبد مناف لا أغنى عنكم من الله شيئا يا عباس ابن عبد المطلب لا أغنى عنك من الله شيئا ويا صفية عمة رسول الله لا أغنى عنك من الله شيئا ويا فاطمة بنت محمد سلينى ما شئت من مالى لا أغنى عنك من الله شيئا
والتناقض هو فى الكلام الذى قيل بعد نزول الآية من النبى (ص)فى الأول وفى الثالث ففى الأول مثلا ذكر بنى فهر وبنى عدى وفى الثالث بنى عبد مناف والعباس وصفية وفاطمة وأيضا فى الثانى
360:
-(كتاب التفسير باب سورة الزمر )عن عبد الله قال جاء حبر من الأحبار إلى رسول الله فقال يا محمد إنا نجد أن الله يجعل السموات على إصبع والأرضين على إصبع والشجر على إصبع والماء والثرى على إصبع وسائر الخلائق على إصبع فضحك النبى حتى بدت نواجذه تصديقا لقول الحبر 00
-(كتاب التوحيد باب قول الله تعالى كل شىء هالك إلا وجهه )عن عبد الله أن يهوديا جاء إلى النبى فقال يا محمد إن الله يمسك السموات على إصبع والأرضين على إصبع والجبال على إصبع والشجر على إصبع والخلائق على إصبع 00
والتناقض هو فى إصبع فمرة فى الأول ذكر الماء والثرى ومرة ذكر الجبال بدلا منها فى الثانى


Admin
Admin

المساهمات : 2373
تاريخ التسجيل : 28/11/2009

http://ansaralsnh.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى